منوعات

خطيب جامع مُصعب يدعو لإيقاف الضرائب لتخفيف الأسعار على المواطنين.

تحدّث خطيب جامع مصعب بن عمير عن قضايا الاستغلال والاحتكار وارتفاع الأسعار في المناطق المحررة، وذلك في ظلّ أزمة ارتفاع الأسعار التي تشهدها المنطقة.

ونوّه الشيخ خلف البرهو الى أن الضرائب التي تفرضها بعض الفصائل على البضائع ضمن حواجز تمتدّ من معبر الغزّاويّة غرباً حتى جرابلس شرقاً، تؤدي لزيادة الأسعار على المواطنين، حيث يرفع التجّار أسعار السِلع التجاريّة على المُستهلكين مع كلّ ضريبة مرورٍ تأخذها الحواجز المنتشرة في المنطقة.

واستشهد الشيخ خلف بالأحاديث التي تنصّ على حُرمة المكس في الاسلام، وهو الضريبة التي تُفرضُ على مرور البضائع بين المناطق.

وشهدت المنطقة ارتفاعاً كبيراً في أسعار الوقود والسكّر وبعض المواد الغذائية الأساسية في ظلّ ارتفاع الأسعار العالمية، وتراجع قيمة الليرة التركية التي يتمّ التداول بها في المنطقة، في حين لم تتناسب أجور الغمّال والموظّفين مع الارتفاع الأخير، مما سبّب أزمة معيشيّة كبيرة للسكّان، شمال حلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق