تاريخ

مجزرة السراي، اليوم الأقسى في مدينة أعزاز.

في مثل هذا اليوم السابع من كانون الثاني عام ٢٠١٧ وقعت أكبر مجزرة بتاريخ مدينة اعزاز، حين انفجر صهريج مفخخ يقوده انتحاريّ امام المحكمة “السراي” وسط المدينة، وسقط على إثر التفجير عشرات الشهداء والجرحى، حيث ارتفعت الحصيلة إلى مايقارب ٦٠ شهيداً بينهم ضحايا فقدوا معظم أجزاء جسمهم، وبعض الضحايا تم التعرف عليهم من لباسهم أو بقايا لباسهم.
اللحظات الأولى للتفجير مبنى السراي عقب التفجير الانتحاري كانت تلك المجزرة الأقسى بتاريخ المدينة، ولم يتبنّ اي طرف مسؤوليته عن تلك المجزرة التي وقعت خلال معارك تحرير مدينة الباب شرق حلب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق