صحة و جمال

ارتفاع ملحوظ بنسبة الإصابات بفيروس كورونا في اعزاز.

ينظر مراقبون على أن شهر تشرين الاول الحالي هو ذروة انتشار فيروس كورونا

بلغ عدد الإصابات التي سجّلتها مختبرات الترصّد الوبائي بفيروس كورونا في مدينة اعزاز ٩٣ إصابة منذ العاشر من يوليو/تموز الماضي، بنسبة ٥.٥% من إجمالي الإصابات في المنطقة.
وارتفع معدّل تسجيل الإصابات في مدينة اعزاز بنسبة ٤٥% منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الحالي، أي منذ أربعة أيام تحديداً.
فيما تُعدّ مدينة الباب أكثر المناطق تسجيلاً للإصابات بالفيروس، حيث بلغ عدد الإصابات فيها ٤٨٩ إصابة، بنسبة تتجاوز ٢٩% من إجمالي الإصابات في الشمال السوري المحرّر.
فيما أكدت وزارة الصحّة في الحكومة المؤقتة أن نسبة حالات الشفاء في الشمال السوري بلغت ٥٤% ونسبة الوفيّات ١%، كما بلغت نسبة الإصابات ضمن القطّاع الصحّي ٢٣% من إجمالي عدد الإصابات المسجّلة في الشمال السوري المحرّر والبالغ عددها ١٦٦١ إصابة حتّى العاشر من تشرين الأول الحالي.

مكتب اعزاز الاعلامي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق