ثقافة ورياضة

خمسةٌ وثلاثون الف كتاب تجدونها في المركز الثقافي العربي بمدينة اعزاز

خمسةٌ وثلاثون الف كتاب تجدونها في المركز الثقافي العربي بمدينة اعزاز، هل زرت هذا المكان من قبل واطلعت على الكتب التي يحويها؟

تأسس المركز الثقافي العربي بمدينة اعزاز عام ١٩٧١ وكان مقره في المنشية، الملاصقة للحديقة العامة، وانتقل إلى المبنى الجديد الحالي عام ١٩٨١.

تناوب على إدارة المركز العديد من الشخصيات وأبرزهم محمد صالح دربالة المدير الحالي، والذي يدير المركز الثقافي منذ عام ١٩٩٤ وحفظ الكتب من الضياع والتلف خلال أربع سنوات من الحرب مع النظام عاشتها مدينة اعزاز، في ظل غياب كافة المؤسسات، الأمر الذي كان لمحمد عبدالكريم دوراً بارزاً فيه لحفظ الكتب.

وكان المركز الثقافي أحد المراكز القليلة التي لم تتعرض ممتلكاتها للتلف خلال الحرب والقصف.

وكان محمد سفر كنو ومحمد علي عشاوي قد أداروا المركز قبل عام ١٩٨٠ ليليهم بعدها عدنان حموش بإدارة المركز بين عامي ١٩٨١-١٩٩١ ومن ثم الأستاذ محمد حسين.

ويعمل المركز حاليا بنظام الإعارة المجاني مقابل الضمان المالي حسب قيمة الكتاب مع استرداد المبلغ بمجرد إعادة الكتاب، ويعمل المركز بدوام رسمي من الساعة التاسعة صباحاً حتى الثالثة ظهراً.

كما يحوي المركز الثقافي على قاعة مطالعة تتّسم بالهدوء وقاعة محاضرات تتسع لأكثر من ١٥٠ شخصاً مزوّدة بتجهيزات كاملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق